تعريف العلاج النفسي

تعريف العلاج النفسي

تعريف العلاج النفسي لغة

تتكون الكلمة الانجليزية المقابلة للعلاج النفسي Psychotherapy من جذرين إغريقيين يعني الجذر المقابل لكلمة therapy علاج في اسمه “خادم” وفي فعله أيخدم”.

أما الكلمة “نفسي” psycho فهي مستمدة من جذر إغريقي يعني العقل أو العمليات و المناشط العقلية.

العلاج النفسي يشير في أصله اللغوي إلى عملية يقوم فيها شخص بدور المساعد الشخص أخر في مجال العمليات العقلية، وبعبارة أخرى، فإنه يعني “علاج العقل “. (1)

تعريف العلاج النفسي اصطلاحا

هو استخدام جميع الوسائل النفسية لعلاج مرض عقلي  أو نفسي  أو سوء توافق أو تكيف أو اضطراب

و حسب” كاتري F . Guattari هي تسيير واستخدام المعلومات، وتسيير معرفي، وتحسين علاقة إنسانية و يندمج فيها عناصر ثلاث:

– المريض الذي لديه أعراض وغير متوافق.

– الفاحص والمستخدم للعلاج النفسي، والحامل المعلومات مختلفة، وقدرات ومهارات علاجية.

– والقدرة الخاصة والمميزة للتواصل

في نهاية القرن 20 ظهر التحليل النفسي، إلا أنه في الحقيقة يبقى عبارة عن نظريات مرضية وعلاجية، لها علاقة مباشرة بالأنثروبولوجيا ،والفلسفة، لكنها تبقى أحسن مرجع وأوسعه لجميع العلاجات النفسية المعاصرة و المطبقة في يومنا هذا.

ويعرف اتوبار سيلامي” “Nobert Sillamy” العلاج النفسي على أنه التفاعل بين المعالج والمريض، الذي يعد العامل الأول في تعديل عملية التعلم، فمن خلال الحديث مع المعالج، تظهر خبرات المريض واستجاباته ودور المعالج ليس فقط التفسير بل دور دينامي يستجيب له المريض ومن هذا الدوريتسنى المعالج إبعاد العادات المرضية عن الاستجابات الانفعالية ويتلقى عادات جديدة صحيحة، وخلق خطة علاجية علمية محكمة ومهارة تواصل عالية.

تعريف العلاج النفسي عند النابلسي

هو وسيلة تهدف إلى إقامة اتصال متميز خاصة ، اتصال كلامي بين المعالج و الشخص المعاني، من اضطرابات تكيفية مع الواقع على أن تستند هذه العلاقة وهذا الاتصال إلى نظريات علم النفس ، وتحديده للسوي والمرضى ، وتسخر وسيلة العلاج النفسي لهدف علاج اضطرابات ، يفترض أنها تعود في منشأها، إلى عوامل نفسية اجتماعية.

و يرى آخرون، أنه التخفيف من هموم البشرية، بواسطة الكلام ، والعلاقة الشخصية المهنية ، ويتفق جميع المختصين على أن العلاج النفسي هو مجموع التقنيات الغير دوائية  المستخدمة لمساعدة المريض لتجاوز أزمة نفسية. (2)

تعریف العلاج النفسي عند روترز:

العلاج النفسي هو نشاط مخطط من جانب متخصص في علم النفس بغرض تحقيق تغيرات في الفرد تجعل توفقه في الحياة أكثر سعادة وأكثر بناءا .

تعريف د تعريف العيسوى:

العلاج النفسي يستهدف المعالجة القائمة على إستخدام المناهج العلمية المجربة على أساس من التشخيص فهو يستخدم لإزالة الاضطرابات البسيكولوجية.

تعريف عباس:

يعالج الاضطرابات النفسية مجالا تغيير الأفكار أو المشاعر أو السلوكيات من ناحيتين نقول علاجا فإن ذلك يعني وجود مرض أو اضطراب معين فالعلاج النفسي هو ذلك العمل الموجه لإحداث تأثير نفساني من قبل المعالج في المريض . (3)

تعريف الجمعية الطبية النفسية الكندية للعلاج النفسي : 

هو الوسيلة الطبية التي يقوم بها المعالج النفسي عن طريق جلسات من الحديث أو وسائل اتصال أخرى، للكشف عن سلوك الفرد المضطرب بهدف إصلاحه والتقليل من المعاناة.

تعريف النقابة الوطنية لممارسي العلاج النفسي في فرنسا :

هو مهنة مرتبطة بالصحة غير الطبية وتعنى بتقديم الخدمات النفسية للأفراد، وهذه المهنة تفترض حصول آلية شخصية ذاتية تهدف لتعميق معرفة الذات عند المعالج و إيجاد الحلول للإشكالات التي تجعل الفرد مرتهنا وتابعا مما يسمح بإعادة إطلاق عملية التطور والنمو عند الفرد، والعلاج النفسي يستهدف بخاصة الجوانب الخفية أو غير المعروفة عند الفرد،هذه الخدمة العلاجية تتوجه نحو كل فرد يشعر بالحاجة لذلك وبخاصة لمن يعاني ويتألم من صعوبات نفسية وتبادلية وسلوكية ونفس جسدية وجنسية، وهذا ما يفترض حصول التزام متبادل وتعهد مشترك بين المريض والمعالج، والطريقة المعتمدة في العلاج هي التي تحدد أهداف العلاج إما الشفاء من العوارض والتكيف السلوكي أو تطور الشخص أو الدراسة الموضوعية للواقع وتقبل الثغرات الموجودة في الحياة اليومية.

تعريف  روتر Rotter  

العلاج النفسي بانه نشاط مخطط من جانب متخصص من علم النفس بغرض تحقيق تغيرات في الفرد تجعل توافقه في الحياة اكثر سعادة.

تعريف  أنجلش للعلاج النفسي 

أن العلاج النفسي يشير إلى استخدام أي منهج نفسي في علاج الاضطرابات العقلية أو سوء التكيف وهو مصطلح عام جدا وواسع المعنى والمضمون، ويتضمن أنواعا مختلفة، ولا يشير المصطلح إلى خطورة المرض أو شدته وعلى ذلك من الممكن استخدام العلاج النفسي لحالات حادة وعنيفة مثل الذهانات العقلية كما يمكن استخدامه العلاج عادة بسيطة كمص الإصبع أو قضم الأظافر، كما لا يحدد المصطلح المدة الزمنية المحددة للعلاج ولا مدى كثافة و عمق العلاج ولا الاساس او الاتجاه النظري الذي يعتنقه المعالج

تعريف ولبرج (Wolberg 1967)

” العلاج النفسي شكل من أشكال العلاج للمشكلات ذات الطبيعة الانفعالية، يحاول خلالها الشخص المدرب أن يقيم عامدا علاقة مهنية بالمريض بهدف استبعاد أو تعديل أو تأجيل ظهور أعراض موجودة أو أنماط شاذة من السلوك ومن ثم التوصل إلى نمو ايجابي في الشخصية”

تعريف روجرز Rogers

انه تحرير الطاقة الموجودة فعلا لدى شخص امكانية كافية

تعريف جوليان روتر Julian . B . Rotter 

أنه نشاط مخطط له يقوم به السيكولوجي ،هادفا  منه الى تحقيق تغير في الفرد يجعل حياته أسعد وأكثر بنائية أو كليهما معا”.

تعريف  سيو وزملاؤه 1990 Sue et al 

بأنه “التطبيق المنظم للأساليب المشتقة من الأسس النفسية بواسطة معالج متخصص وماهر ومدرب، بقصد مساعدة الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات نفسية”.

تعريف  آرون بيك للعلاج النفسي 

بأنه طريقة بنائية مركبة، ومحددة الوقت وذات اثر توجيهي فعال يتم استخدامها في علاج بعض الاضطرابات النفسية.

تعريف فريدمان 1976

بأنه نوع من العلاج للأمراض العقلية و الاضطرابات السلوكية بنشا فيه المعالج عقدا مهنيا مع المريض ومن خلال اتصال علاجي محدد لفظي أو غير لفظي يحاول المعالج أن يخفف من اضطرابات المريض الانفعالية وتغيير أنماطه السلوكية سيئة التوافق وتنمية شخصيته وتطويره

تعريف د. فرانك J. D . Frank

” العلاج النفسي هو ذلك التفاعل المخطط له، والمشحون بالوجدانية والثقة بين معالج مدرب ومخول اجتماعيا، وشخص آخر يعاني، ومن خلال هذا التفاعل يسعى المعالج للتخفيف من ضيق صاحب المعاناة وعجزه وذلك من خلال التواصل الرمزي الذي يعتمد على الكلمات بشكل أساسي وبعض النشاط الجسدي أحيانا ‘

تعريف فابريكانت Fabrikat nit

بأنه طريقة للعمل مع المرضى لمساعدتهم على تعديل وتغيير أو إنقاص العوامل التي تعوق ممارسة الحياة بفعالية ويتضمن العلاج النفسي تفاعلا بين المعالج و المريض في عملية تحقيق هذا الهدف، وتتوقف الطريقة المعينة المستخدمة على الأعراض والصعوبات المقدمة، وعلى خصائص العميل والمدرسة العلاجية التي ينتمي إليها المعالج

تعريف جيروم فرائك

العلاج النفسي تعريفا شموليا، ولكنه يستبعد المساعدات غير الرسمية التي يقدمها الأقارب والأصدقاء ” العلاج النفسي هو تفاعل مخطط ومشحون انفعاليا بين معالج مدرب معتمد من المجتمع، وبين شخص يعاني مشكلة، وفي هذا التفاعل يسعى المعالج إلى تخفيف شعور الشخص بالانضغاط والعجز من خلال التواصل الرمزي الكلمات أساسا، ولكن أحيانا من خلال الأنشطة البدنية، وقد يشرك المعالج أو لا يشرك أقارب المريض و الآخرين في العمليات العلاجية، ويشمل العلاج النفسي أيضا مساعدة المريض على تقبل وتحمل المعاناة بوصفها جانبا لا مفر منه في الحياة، ويمكن استخدامه بوصفه فرصة للنمو الشخصي”

تعريف زهران للعلاج النفسي 

” بأنه نوع من العلاج يستخدم فيه الطرق النفسية لعلاج مشكلات أو اضطرابات أو أمراض ذات صبغة انفعالية يعاني منها المريض وتؤثر في سلوكه، وفيه يقوم المعالج بالعمل على إزالة هذه الأعراض أو تعطيلها أو إزالة أثرها بمساعدة المريض على حل مشكلاته والتوافق مع البيئة واستغلال إمكاناته على أحسن وجه ومساعدته على تنمية شخصيته بحيث يصبح المريض أكثر نضجا و أكثر قدرة على التوافق النفسي في المستقبل ”

تعريف سامي محمد ملحم  

العلاج النفسي بأنه نوع من العلاج تستخدم فيه طريقة نفسية أو أكثر لعلاج مشكلات أو اضطرابات أو أمراض ذات طبيعة انفعالية يعاني منها المريض وتؤثر في سلوكه، بحيث يقوم المعالج وهو شخص مؤهل علميا و عمليا وفنيا بالعمل على إزالة الأعراض المرضية الموجودة أو تعديلها أو تعطيل أثرها

تعريف سامر جمیل رضوان

العلاج النفسي تسمية جامعة لكل طرق المعالجة النفسية العادية أو النفسية التي تهدف إلى شفاء الأمراض النفسية أو المعاناة النفسية الجسدية وا إلى تنمية الشخصية، وعندما نقول أن المعالجة نفسية فهذا يعني استخدام الطرق العلاجية النفسية فقط وليس أي شكل آخر من العلاج (كالعلاج النفسي الدوائي ) أي أن العلاج النفسيعرف من خلال استخدام طرق التأثير النفسية.

و من هنا فأهداف العلاج النفسي تكمن في مساعدة الناس على التخلص من الأعراض المرضية النفسية التي يعانون منها أو التخفيف منها ومساعدتهم على تنمية شخصيتهم وتحقيق تفاعل أفضل مع البيئة المحيطة. كما يهدف العلاج النفسي إلى زيادة فهم الإنسان لنفسه وتحديد إمكاناته وقدراته.”

تعريف  محمد الطيب

بأنه شكل من أشكال علاج المرضى من ذوى الأفكار أو الوجدانيات أو الأفعال المضطربة ويقوم بالعلاج معالجون عن طريق عملية التبادل اللغوي في الغالب ويكون الهدف الخاص من ذلك واضحا لكليهما وهو التخفيف من هذه الاضطرابات وتشجيع السلوك الأفضل” . (1)

خلاصة

إن فن التواصل والإصغاء والحوار والتفاعل مع المفحوص  هو أساس العلاج النفسي مهما اختلفت المدارس والتقنيات المستخدمة  فإن أساس العلاج النفسي لا يخرج عن إطار اللغة وتقنيات التواصل في جميع اتجاهات العلاج النفسي.

و يهتم الاخصائي النفسي بالتشخيص، وتحديد نوع الاضطراب  ولا يقف عند هذا فحسب، بل يطبق تقنيات علاجية  تحول دون استمرار الصراع والشعور بالقلق وعدم التوافق وبالتالي تزول الاضطرابات النفسية إذ تنشط آليات الدفاع ويساعد على الاستبصار وإعادة التكييف وانخفاض التوتر والشعور بمعنى الحياة  . يتحصل المعالج على أحسن النتائج مع المرضى الراغبين في الشفاء ومن غير ذلك  تبقى جميع الإجراءات  التي يستخدمها المعالج لا تجدي نفعا. (2)

اقرا ايضا اخلاقيات العلاج النفسي 

المراجع و المصادر 

(1) يحياوي وردة . ( 2014 ) . اختبار فعالية برنامج انتقائي متعدد الابعاد لعلاج الاكتئاب لدى المراهقة المتمدرسة ( نمودج ارنولد لازاروس ) .مذكرة دكتوره علم النفس العيادي . جامعة محمد خيضر .بسكرة .الجزائر

(2) عائشة نحوي . (2010) . العلاج النفسي عن طريق البرمجة العصبية اللغوية .اطروحة دكتوره علم النفس العيادي . جامعة الاخوة منتوري .قسنطينة . الجزائر

(3)  هدى سايب و اخرون . ( 2019 ) . دراسة لبعض عوامل التردد على العيادات النفسية و النفسية العصبية من وجهة نظر المتعالجين . مذكرة ليسانس علم النفس العيادي .جامعة محمد بوضياف .مسيلة. الجزائر